التخطي إلى المحتوى

أكد استشاري السكري والغدد الصماء الدكتور رائد الدهش أن إبر التنحيف تعمل على سد الشهية وتبطئ عملية الهضم؛ ما يساعد في نقص الوزن، وأن الكثير من الحالات نقصت أوزانهم ما بين 20 إلى 30 كيلو بعد استعمالها.

وأوضح الدهش لـ “أخبار 24” أن هناك نوعين من إبر التنحيف، إحداها تؤخذ بشكل يومي والنوع الآخر أسبوعي، والفئة المستهدفة لهذه الإبر هم مرضى السكري من ذوي الأوزان العالية والتي تكون حجم الكتلة لديهم فوق الـ30.

وكشف عن الأعراض الجانبية المتوقعة من إبر التنحيف، مثل الغثيان وقلة الشهية، مؤكداً أن البعض قد يُصاب أيضاً بالإمساك أو الإسهال.

وشدد الدهش على أنه يجب أخذ هذه الإبر بعد مراجعة الطبيب لمعرفة التاريخ المرضي الكامل، ولا بد من عمل التحاليل اللازمة لمعرفة سبب السمنة عند المريض.

وأضاف أن كثيراً من الناس يأخذ إبر التنحيف دون استشارة الطبيب؛ ما اضطرهم للذهاب إلى الطوارئ، وبعضهم أصيب بالتهاب في البنكرياس؛ وبالتالي يجب التعامل بحذر مع هذه العلاجات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.