التخطي إلى المحتوى

أعلن رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل، عبر الـ “mtv” المشاركة في جلسة انتخاب رئيس الجمهورية غداً الخميس، وقال: “منذ 48 ساعة لم تتوقف الاتصالات مع كل الكتل من دون استثناء لأن إنجاز هذا الاستحقاق يمر بوحدة المعارضة، ونحاول توحيد الجميع على اسم واحد وميشال معوض صديق وحليف وهدفنا الالتقاء على اسم واحد وان أردنا الوصول الى نتيجة لا بد من توحيد الكلمة”.

وأشار الجميّل في سؤال عما إذا كانت دعوة بري فضحت عدم جهوزية المعارضة والتغييريين لخوض الاستحقاق الرئاسي: إلى أن |وضع خصمه السياسي ليس أفضل من وضعه، إذ لا مرشح لديهم ولا اتفاق لديهم على مرشح”.

وأضاف: “بالنسبة إلينا غدًا مرحلة ستمر والمهم أن نعود الى الاساس، هل سنبقى 6 سنوات كالسنوات الست التي مضت أم نريد الانتقال الى مرحلة جديدة، هل سنترك البلد كما هو أم سننقله إلى وضع أفضل؟”

وشدد على أنّ “نقل البلد إلى مرحلة جديدة يقتضي أن تتوحّد المعارضة وأن يقول حزب الله كلمته إن كان سيستمر بالتعاطي بهذه الطريقة ويأخذ لبنان الى المكان الذي هو فيه اليوم وأسوأ أم إنه يريد ايجاد حل مع باقي اللبنانيين”.

وختم قائلاً: “نحن ذاهبون إلى المجلس النيابي غدًا وعلى تواصل حتى آخر الليل للوصول الى اتفاق بين بعضنا البعض وستكون هذه البداية ولدينا شهر لنستطيع تحقيق التغيير في البلد”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *